ورشة عمل حول رفع مستوى خصوصية المرأة في القضاء والمحاكم بسيئون

قبل شهر
ورشة عمل حول رفع مستوى خصوصية المرأة في القضاء والمحاكم بسيئون
لحج برس ـ خاص

نظمت مؤسسة الشهيد بن حبريش للتنمية بالشراكة مع الائتلاف المدني للسلام مساء يوم امس الخميس 2 ديسمبر 2021م بمدينة سيئون وبتمويل من منظمة PAX , ورشة عمل حول "رفع مستوى خصوصية المرأة في القضاء والمحاكم" تزامنا مع حملة 16 يوم لمناهضة العنف القائم على اساس النوع الاجتماعي .  

واستهدفت منظمات المجتمع المدني الممثلة للنساء والمعنيين واصحاب القرار .  وقدمت في الورشة التي احتضنتها قاعة تنمية الطفل والمرأة بسيئون ثلاث اوراق نقاشية , حيث حملت الورقة الاولى عنوان "ما هو العنف ضد المرأة ودور مؤسسات المجتمع المدني للتصدي له" قدمتها المهندسة عبير صالح بن غودل المدير التنفيذي لمؤسسة بن حبريش للتنمية.  

فيما حملت الورقة الثانية عنوان "السياسة الجنائية لمواجهة جرائم العنف ضد المرأة" قدمتها القاضية فائزة صالح من محكمة سيئون الابتدائية , وحملت الورقة الاخيرة عنوان "الجهات القضائية واهتمامها بخصوصية قضايا المرأة الواقع والمأمول" , قدمها القاضي عصام محمد بن عبيدالله رئيس محكمة سيئون الابتدائية .  

وفي افتتاحية الورشة اكد وكيل محافظة حضرموت المساعد لشئون مديريات الوادي والصحراء المهندس / هشام محمد السعيدي , عن اهمية هذه الورشة التي تناقش خصوصية تحتاج اليها المرأة وتسهم في رفع قدراتها وخصوصيتها في القضاء والمحاكم , سيما إن المرأة بوادي حضرموت وبحكم العادات والتقاليد تحجب عليها وتهضم الكثير من حقوقها في القضاء والمحاكم   مؤكدا بان المرأة تحتاج مناصرة من قبل الجميع سيماء في سرعة البت في قضاياها , معبرا عن شكره وتقديره لإسهام منظمات المجتمع المدني في تبني قضايا التوعية المجتمعية للمرأة والاسهام في الرقي في تنمية معارفها ومداركها في حقوقها وخصوصيتها كمرأة . 

مشيرا بأن حضور هذه الكوكبة من القضاة والمحامين والناشطين الحقوقيين والاعلاميين والقيادات النسوية دليلا على الاهتمام بالمرأة والمناصرة لخصوصيتها .

  فيما استهلت الافتتاحية المهندسة / عبير بن غودل المدير التنفيذي لمؤسسة الشهيد بن حبريش بكلمة ترحيبية بالجميع شاكرة لهم حضورهم وتفاعلهم في التوقيت المسائي.   مؤكدة بان مؤسسة الشهيد بن حبريش للتنمية وبالشراكة مع الائتلاف المدني للسلام حرصت كل الحرص للإسهام في رفع مستوى خصوصية المرأة في القضاء والمحاكم في تنظيم هذه الورشة للخروج بعدد من التوصيات والمناشدات للجهات المختصة واصحاب القرار بهذا الشأن . 

وتخللت الورشة التي ادارها ميسر الورشة  أ / خليل محمد بن منيف , العديد من المداخلات والملاحظات والمقترحات التي اغنت الاوراق المقدمة  لتعزيز و رفع مستوى خصوصية المرأة في القضاء والمحاكم . 

وخرجت الورشة بالعديد من المناشدات والتوصيات ابرزها إنشاء لجان مجتمعية في كل حي سكني من اجل النظر في قضايا النساء , تخصيص اماكن خاصة مهيئة للنساء داخل المحاكم , ايجاد صندوق بصورة عاجلة بدفع النفقات , تدخل السلطة المحلية من اجل اعادة تأهيل مباني المحاكم والقضاء بمديرية سيئون , تنفيذ حملات تحفز النساء وترغبهن في الانخراط في سلك القضاء والامن , تشكيل إدارة إيواء واصلاح لإعادة تأهيل النساء المسجونات وإعادة إدماجهن داخل المجتمع , تكوين لجنة اصلاح البين والتوجيه بأشراف قاضي الصلح , اضافة الى عدد من التوصيات الخاصة بالجانب التوعوي واسهام دور الاعلام والاذاعة والقنوات المحلية . 

#لوّن_العالم_برتقالياََ

التعليقات