فتحي بن لزرق

هذا المساء فقط نستطيع ان نقول ان كل مهددات الجمهورية اليمنية التي كانت قائمة في عدن منذ 4سنوات زالت.لم يهدد الانتقالي احد ولم يفرض علو كعب سابق الا بذراعه العسكرية القوية التي اُهلت ودُربت وسلحت تسليح...

- لايمكن القول بإن اتفاق الرياض مثل انتصارا للحكومة الشرعية أو الانتقالي فكلا الطرفين تعرضا لضربات موجعة وأخرى مفيدة في هذا الاتفاق وكل ذلك يأتي في إطار  ترتيبات الحرب ووحده الاتفاق النهائي للحرب...

1- قدم نفسه كقوة مسلحة يتم استخدامها لتصفية الحسابات الإقليمية ولم يقدم نفسه كحزب سياسي يحمل مشروع ورؤية سياسية واضحة . 2- ادعى انه الممثل الوحيد الجنوب الأمر الذي فتح له باب صراع مع المكونات الجنوبي...